ربما ستكون مشكلة البحث عن مكان ما لشحن الهاتف المحمول أو التابلت أو حتى شراء "باور بنك" شيئا من الماضى قريبا، وذلك بعدما تمكن مجموعة من العلماء من تطوير شريحة معدنية صغيرة يمكنها توليد الكهرباء عند توصيلها بجسم أى شخص، حيث يمكنها توليد الكهرباء من انحناء الأصابع والحركات البسيطة الأخرى.
 
 
 
ووفقا لما نشره الموقع الإلكترونى لصحيفة "إندبندنت" البريطانية فإن الشريط الذى يبلغ طوله 1.5 سم، مصنوع من صفيحتين من الذهب مع طبقة من السليكون بينهما، وعند حدوث أى حركة فيؤدى ذلك إلى الاحتكاك بين طبقات الذهب، وهو ما يجعل الإلكترونيات تدفع ذهابا وإيابا بين طبقات الذهب، وهو ما يؤدى فى النهاية لإنتاج الطاقة.
 
 
 
وقد تمكنت هذه الشريحة خلال التجارب من توفير طاقة بلغ أقصاها نحو 124 فولت، فيما قال الباحث الرئيسى "كياوكيانج جان" من جامعة بافالو فى نيويورك: "لا أحد يحب أن يكون مربوطا بمنفذ طاقة أو يستخدم شاحن محول فهو أمر مرهق"، مضيفا أن الجسد البشرى هو مصدر وفير للطاقة، لذلك فكرنا لماذا لا نسخره لإنتاج طاقتنا.
 
 
 
ويعمل الباحثون حاليا على تطوير بطارية محمولة لتخزين الطاقة التى تنتجها الشريحة الجديدة، ويتوقعوا أن يعمل النظام كمصدر للطاقة لمختلف الأجهزة الإلكترونية يمكن ارتداؤها وذاتى الطاقة.


مواضيع مرتبطة

التعليقات


الاستفتاء

الاكثر تفاعل

اعلان ممول


المواقع الإجتماعية

القائمة البريدية