قال الدكتور مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي الجمهورية وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إن أصل الحسد في البشرية كلها أن إبليس كان يحسد سيدنا آدم "عليه السلام".
 
وأوضح «عاشور»، خلال برنامج «أحوالنا»، أنه لما أمر الله تعالى إبليس بالسجود لآدم، فقد أبى واستكبر، حيث أكله الحسد، وكذلك ابني آدم -قابيل وهابيل- تقاتلا بسبب الحسد، منوهًا بأن الشريعة عرفت الحسد بأنه تمني زوال النعمة من الغير مطلقًا وهو الأسوأ، أو تمني زوال النعمة من الغير ووصولها للحاسد للتنعم بها، والحسد اعتراض على قضاء الله سبحانه وتعالى.


مواضيع مرتبطة

التعليقات


الاستفتاء

الاكثر تفاعل

اعلان ممول


المواقع الإجتماعية

القائمة البريدية