صرحت الممثل الاقليمي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة كريستينا البرتين، بأن المكتب قدم مساعدات في إطار القانون لدول الشرق الأوسط لمنع الجريمة على مدار 21 عاما،وأنه تم تخصيص2.7 مليون دولار لبرنامج تأهيل وإعادة دمج الأطفال في نزاع مع القانون في مصر .
 
جاء ذلك خلال فعاليات مؤتمر"برنامج تأهيل وإعادة ادماج الأطفال في نزاع مع القانون" اليوم/الاثنين/ والذي تنظمه وزارة التضامن الاجتماعي بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة ومنظمة دروسوس مصر .
 
وأوضحت "كريستينا "، أنه يتم تنفيذ المشروع في 5 مؤسسات بمحافظات القاهرة والإسكندرية والدقهلية ، كما ساعد المكتب 3.5 الف طفل للحصول على التعليم خلال فتره احتجازهم وساعدهم على إعادة دمجهم في المجمتع ،وذلك بجانب الدعم العيني والمادي عقب إطلاق سراحهم، مضيفة أنه تم توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة التضامن الاجتماعي العام الماضي لإضافة 5 مؤسسات أخرى للعمل على توسيع البرنامج، موجهة الشكر لمصر ووزيرة التضامن الاجتماعي لتعاونهم ودعمهم للأطفال .


مواضيع مرتبطة

التعليقات


الاستفتاء

الاكثر تفاعل

اعلان ممول


المواقع الإجتماعية

القائمة البريدية